الأربعاء، نوفمبر 23، 2011

رئيس الجبهة: أخطأت عندما ذهبت لاجتماع المجلس العسكرى وأعتذر للتحرير والثوار - بيان المشير جاء خلاف ما اتفقنا عليه في الاجتماع




السعيد كامل:

 أخطأت عندما ذهبت لاجتماع المجلس العسكرى وأعتذر للتحرير والثوار

 

أعلن السعيد كامل؛ رئيس حزب الجبهة الديمقراطية ؛ إنه أخطأ عندما ذهب لاجتماع المجلس العسكرى الذى عقد أمس مع القوى السياسية، مقدما اعتذاره للشعب المصرى على حضوره الاجتماع.

 

وقال كامل أن قرارت المجلس العسكري التى خرجت للرأى العام بعد اللقاء  لم تفي بالقدر المطلوب مما تم الإتفاق عليه ؛ ولم تشمل كافة ما تم إتخاذه من قرارات خرجت بها القوى السياسية.

 

وقال كامل : اكتشفت بعد خطاب المشير طنطاوى أمس ان القوى السياسية فى هذا الاجتماع كانت مجرد ديكور وان هذا البيان كان معد مسبقا ؛ مدللا بأن المشير فى خطابه لم يعلن عن النقاط التى اتفقوا عليها فى الاجتماع والتى منها ان يعتذر المجلس الأعلى للقوات المسلحة عما حدث فى الأيام السابقة، ووقف الاعتداء الفورى على المتظاهرين، وإعادة جميع القوات إلى أماكنها المسئولة عن تأمينها، وكفالة حق التظاهر والاعتصام السلمى بما لا يضر بالمرافق العامة، والإفراج  الفورى عن المعتلقين على خلفية الأحداث الماضية، وعلاج المصابين وأسر الشهداء على نفقة الدولة، وبدء التحقيق الفورى مع المتهمين بقتل الشباب تمهيدا لمحاكمتهم.

 

 

ليست هناك تعليقات:

My Page on Facebook

Wael Nawara on Facebook