الخميس، يونيو 17، 2010

Secular Debate 5

هل هناك فكر غير علماني؟

كتب أحد المتأسلمين منتقداً رجعية الفكر العلماني

 
 

وهنا أود أن أسأل ... هل هناك  فكر غير علماني؟

 
 

الفكر بطبيعته إنساني

يقبل الصواب والخطأ

 
 

إنساني = علماني


 

علماني يعني أنه من هذا العالم ... محدد بالزمان وبالعالم الذي نعيش فيه ... نسبي وليس مطلق ...

  
 

أي كتاب مقدس يحوي كلمة الخالق بالنسبة لمن يؤمن به

وبالتالي هي لا يمكن تصنيفها كعمل بشري

لكن تلك الكتب جاءت في لغة بشرية ... علمانية ... بمعان بشرية ... علمانية ... فلا يمكن مثلاً للإنسان أن يدرك الوصف الإلهي للجنة أو للنار أو لطبيعة الخالق نفسه ... لأن تلك الأوصاف والمعاني تأتي في صورة كلمات بشرية ذات معان بشرية لأشياء رأيناها وخبرناها على هذه الأرض ... لكن المعان نفسها بعيدة عن إدراكنا بعد الأرض عن السماء ...

 
 

 أي عمل بشري يرتبط بالزمن وبهذا العالم

فهو علماني بالتعريف

 وكذلك الفكر ... حتى الفكر الديني أو الفقه الديني ... هو اجتهاد بشري علماني ولا يعبر عن الحقيقة الإلهية ... ربما يحاول أن يقربها لذهن من كتبها أو من سيقرأها ... لكنه في النهاية عمل بشري محدود بالزمن والعالم الذي نعيش فيه

 
 

 
 

جمال سفر 125 من كتاب الموتى

أن اعترافات المتوفي هي اعترافات إنسانية

بإنكار فعل الشر

 
 

مثل ...

لم آخذ اللبن من فم الرضيع

لم أطرد الماشية من مراعيها

لم أش بخادم لدى سيده

لم أتسبب في بكاء أحد

 
 

وهكذا ...

 
 

وبالتالي فهي تركز على الإنسان وعلى الضمير الأخلاقي الذي يحرك سلوكه داخلياً

 
 

وهي بعكس الوصايا العشر أو الـ  (15)

 
 

التي تأتي في  صورة أوامر ونواه خارجية

 
 

رغم أن المحتوى متقارب

 
 

ولكن سفر 125 يعد نقلة إنسانية

لأنه يرسخ مفهوم أن فطرة الإنسان هي الخير

 
 

وأن الخير ليس فرضاً ثقيلاً عليه

بل هو جزء من طبيعته ولازم لسعادته وخاصة عندما يتعامل مع الآخرين ... وعندما ينظم حياته في نظام مثل نظام ماعت الذي جوهره هو التوازن ...

 
 

كان الأجداد يقولون

 
 

انظر إلى الإله الذي فيك

 
 

وهو ما ذهب إليه الصوفيون فيما بعد

 
 

في تجلي الخالق في كل مخلوقاته


 

ليست هناك تعليقات:

My Page on Facebook

Wael Nawara on Facebook