الثلاثاء، يناير 31، 2012

بيان من الجمعية الوطنية للتغيير بشأن نقل السلطة الى رئيس إنتقالي



الجمعية الوطنية للتغيير                                                                                                                                                          30/1/2012     

 

 


بيان من الجمعية الوطنية للتغيير بشأن نقل السلطة الى رئيس إنتقالي

 

 

تأكيداً للإرادة الشعبية التى تجلت واضحة فى الحشود المليونية فى العيد الأول لثورة مصر العظيمة يوم 25 يناير  2012  والتى شكلت انطلاقه جديدة للثورة ، وإستجابة لرغبة جماهير الثورة فى النقل السريع للسلطة من المجلس الاعلى للقوات المسلحة الى سلطة مدنية منتخبة ، تطالب الجمعية الوطنية للتغيير بإنتخاب رئيس انتقالى للجمهورية لمدة عام وذلك بالصلاحيات المنصوص عليها فى المادتين (25),(56) من الإعلان الدستورى الصادر فى 30 مارس 2011 على ان يفتح باب الترشح لانتخاب هذا الرئيس الانتقالى يوم 11 فبراير 2012..


وتحقيقا لهذا الهدف سيكون من الضرورى تعديل المادة (60) من الاعلان الدستورى بشكل يسمح بإنتخاب الرئيس الانتقالي وكذلك تعديل المادة (28) من هذا الاعلان لفتح باب الطعن فى قرارات اللجنة العليا للانتخابات الرئاسية حيث ان تحصين قرارات هذه اللجنة ضد الطعن ينتقص من حقً طبيعي اصيل هو الحق فى التقاضي.  

ويتم إصدار الدستور الجديد خلال فترة ولاية الرئيس الانتقالي ولا يجوز له الترشح للرئاسة فى اول انتخابات تلي إنتهاء ولايته .


كذلك تطالب الجمعية بوضع معايير لإختيار اللجنة التأسيسية لوضع مشروع الدستور الجديد على ان يتم تعديل الاعلان الدستورى بما يسمح بذلك ..


كما تدعو الجمعية الوطنية للتغيير الى إلغاء مجلس الشورى استجابة للإرادة الشعبية التى تمثلت فى المقاطعة الواسعة لإنتخابات المرحلة الاولى لهذا المجلس على ان يتم تعديل الاعلان الدستورى بما يحقق ذلك .


وتطالب الجمعية بتعديل قانون انتخاب رئيس الجمهورية بحيث يدلي الناخب بصوته فى دائرته الانتخابية وفقا لمحل إقامته المدرج فى بطاقة الرقم القومى الخاص به كما تم فى انتخابات مجلس الشعب.

 

ليست هناك تعليقات:

My Page on Facebook

Wael Nawara on Facebook