الخميس، نوفمبر 24، 2011

إشاعات بقرب تنحي الرئيس مبارك تحت ضغط التحرير



الرئيس مبارك لا زال يحكم بكل تأكيد - سواء كشخص أو كعقلية نظام - سيان

تعيينات كبار مسئولي الإعلام مثل  رئيس مجلس إدارة الأهرام - وزير الإعلام - الوزراء - إلخ - كلها لا زالت تركز على عملاء الأمن وقيادات الحزب الوطني  والمخبرين والمراسلين العسكريين - وكل من ولاؤه مضمون لمبارك - لنظامه  - للمجلس - وبالـتأكيد ليس للثورة أو الشعب





المجلس بيختار ناس يدينون له وللنظام السابق بالولاء -أما الثوار زي علاء عبد الفتاح وغيره- فمكانهم في السجن أو المشرحة أو مستشفى جراحة العيون



الناس اللي بيعينها - في الوزارة - الإعلام - لجان تعديل الدستور - ... كلها دون استثناء واحد ...  إما كانت من أحزاب الموالسة - أو جماعات الصفقات - أو المراسلين العسكريين - يعني ناس تحت باطه وبتوعه يا جماعة طبيعي


سأعلم أن المجلس يعترف بالثورة عندما يخرج أمثال علاء عبد الفتاح من السجن للوزارة-أما تعيين  مخبري أمن الدولة في الوزارة فاستهزاء بالثورة وبالشعب وبدماء الشهداء وعيون الجرحى



ليست هناك تعليقات:

My Page on Facebook

Wael Nawara on Facebook