الأحد، يوليو 31، 2011

التحرير الآن: فرش الأرض استعداد لصلاة التراويح

Sent using BlackBerry® from mobinil

هناك تعليق واحد:

غير معرف يقول...

أتمنى من المعتصمين أن يذهبوا لمدينة رفح ليعتصموا هناك ليمنعوا دخول الخونة والعملاء أتباع حماس وإيران ومحمد دحلان وعملاء اليهود ويعرفوا معنى الأمانة والعمالة لدولةأخرى وذلك من باب حماية مصر وفى نفس السياق لماذا لا يذهبون للأعتصام أمام قسم ثانى أو أول العريش ليستشهدوا مع النقيب / حسين الجزار والنقيب الشافعى والمرحومين أحدهم من الجيش والآخر من الشرطة ..أسألكم بالله ؟؟ هل أحد من هؤلاء المعتصمين فكر أن يقوم وفد منهم لزيارة قرى هؤلاء الشهداء وتقديم واجب العزاء بقرية طة شبرا منوفية أو أبشواى الغربية ولكنهم شاطرين فى تعطيل التحرير ووقف مصالح الناس والهيصة والزمبليطة الكذابة وكأن مافى أحد يفهم بالسياسة غيرهم أو أنهم نصبوا أنفسهم أوصياء على مصر ونحن منهم براء براء براء ومن أمثالهم ومن جميع المعتصمين سواء كانوا ليبراليين أو علمانيين أو إسلاميين أو أقباط أو ماشابه ذلك ..إرحموا مصر وأنظروا للطفل/ عبدالله إبن النقيب الشهيد / حسين الجزار الذى لم يتجاوز عمره الثلاثة شهور ... لقد أسئتم لمنظرنا كمصريين أمام العالم الخارجى وجعلتم منظرنا أمام القاصى والدانى بشكل يثير الإشمئزاز فلماذا لاتعطوا الحكومة والجيش والسلطات الفرصة والوقت الكافى لإصلاح ماتم فسادة فى الثلاثين عاما الأخيرة وهذة تحتاج إلى وقت طويل لانها ليست وجبة جاهزة أو كنتاكى..إن الإقتصاد وشئون العباد تحتاج لوقت طويل للإصلاح يجماعة الخير.

اقرأ المقال الأصلي علي بوابة الوفد الاليكترونية ائتلاف ضباط الشرطة: اعتداءات العريش مخططة

My Page on Facebook

Wael Nawara on Facebook