الأربعاء، ديسمبر 05، 2012

‪ ‫الجمعية الوطنية للتغيير تطالب بتشكيل تأسيسية جديدة وإخضاع جماعة الإخوان للقانون - ده الكلام الصح


‫الجمعية الوطنية للتغيير

      في 4- 12- 2012‬


في لحظة فارقة من تاريخ الوطن، استردت جماهير شعبنا العظيم بإحتشادها الكبير في الشوارع والميادين بكافة محافظات مصر، ثورتها المختطفة من بين براثن النظام الاستبدادي الذي إنقلب على الدولة المصرية وانتهك حرمة الدستور والقانون. واعتدى على قدسية القضاء المصري الشامخ بهدف تحقيق سيطرة جماعة الإخوان غير الشرعية على مفاصل الدولة المصرية.‬


‫لقد اسقط أبناء شعبنا العظيم اليوم شرعية نظام د.محمد مرسي وجماعته وكذلك  اعلانه غير الدستوري فضلا عن مشروع الدستور الإخواني الباطل واعلنت الجماهير المحتشدة بالملايين اصرارها على تنفيذ مطالب الثورة وفي مقدمتها:‬



1)   تشكيل حكومة إنقاذ وطني لتنفيذ مطالب الثورة وتحقيق أهدافها كاملة.‬



2)   الدعوة لتشكيل جمعية تأسيسية جديدة تعكس التوافق المجتمعي وتتولى صياغة دستور جديد يليق بمصر وثورتها وتطلعات شعبها.‬



3)   اتخاذ الإجراءات الفورية لإخضاع جماعة الإخوان المسلمين للقانون والكشف عن مصادر تمويلها.‬


‫إن الجمعية الوطنية للتغيير وهي تتابع هذه التطورات التاريخية التي يشهدها الوطن، فإنها تطالب قوات الشرطة بحماية المظاهرات والإعتصامات والاحتجاجات السلمية من أي محاولة للأعتداء عليها. كما تطالب الجمعية القوات المسلحة بالوفاء بتعهدها بالوقوف إلى جانب الشعب .‬
‫كذلك تطالب الجمعية جماهير شعبنا العظيم المعتصمة بميادين مصر وأمام قصر الاتحادية بمواصلة اعتصاماتها واحتشادها ، وتهيب بالجماهير ، إستنادا إلى الشرعية الثورية ، دعم وتعزيز الاعتصامات والمظاهرات الشعبية حتى تتحقق كل مطالب الثورة.‬
‫                ‬
‫عاش كفاح الشعب المصري – والثورة مستمرة.‬
--


Sent using BlackBerry® from mobinil

‏ليست هناك تعليقات:

My Page on Facebook

Wael Nawara on Facebook